مرسى الباحثين العرب
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخولتسجيل الدخول
دخول

المواضيع الأخيرة
» اربح 27 دولار مع A.W surveys شرح بالصور
06/01/16, 11:23 pm من طرف aboud21

» أساتذة المنتدى الكرام أرجو منكم المساعدة
16/12/15, 04:14 pm من طرف محمد

» أنشودة أتيت إليك
27/09/15, 08:26 pm من طرف محمد

» فوائد التمر لجسمك عديدة
15/07/15, 08:45 pm من طرف محمد

» السجارة الواحدة بعد الألف
15/07/15, 08:42 pm من طرف محمد

» نشيد ليلة القدر بصوت إدريس أبكر
13/07/15, 09:51 pm من طرف أبو شهاب

» برشلونة بطلاً لدوري ابطال أوروبا
07/06/15, 01:23 am من طرف أبو شهاب

» مولودية بجاية يتوج بكأس الجزائر
02/05/15, 08:31 pm من طرف أبو شهاب

» آثار الإبراهيمي
23/03/15, 01:14 am من طرف محمد

» برشلونة يهزم الريال في الكلاسيكو
23/03/15, 01:13 am من طرف محمد

» أدب وثقافة الطفل العربي
11/02/15, 12:46 pm من طرف إسماعيل سعدي

» فتافيت امرأة للشاعرة سعاد الصباح
08/02/15, 11:32 pm من طرف إسماعيل سعدي

» استراليا تُتوج بكأس آسيا لأول مرة
31/01/15, 04:32 pm من طرف أبو شهاب

» كـل القلوب إلى الحبيب تميل (إنشاد رائع جدا)
02/01/15, 07:19 pm من طرف محمد

» الجزائري كمال رزوق يتوج بلقب منشد الشارقة في دورته السابعة
27/12/14, 08:25 pm من طرف محمد

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 17 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 17 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 187 بتاريخ 16/05/13, 01:33 pm
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
محمد - 7229
 
بتول - 4324
 
foufou90 - 3749
 
إسماعيل سعدي - 3748
 
محمد السامي - 1932
 
يوسف إسلام - 1408
 
أبو منال - 1368
 
الملتزمة - 1037
 
عبدالله حسن الذنيبات - 973
 
إبراهيم جلال - 535
 

شاطر | 
 

 //دور النصوص المطبوعة في صون الموروث // لنادر سراج

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بتول
مشرفة المرسى العام
مشرفة المرسى العام
avatar

البلد :
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 4324
نقاط تميز العضو : 107665
تاريخ التسجيل : 04/02/2010

مُساهمةموضوع: //دور النصوص المطبوعة في صون الموروث // لنادر سراج    27/05/11, 11:30 pm

نظرة جديدة إلى الموروث الثقافي ووظيفته


نادر سراج
نادر سراج: "النصوص الأدبية ودورها في حفظ الموروث الثقافي وتوظيفه في خدمة المجتمع" في الحقيقة هذا الكتاب الثاني الذي يصدر عن مرصد بيروت الحضري، في كتاب أول هو "تراث بيروت في الحفظ والصون" وهذا الكتاب أيضا. ما هي أهمية هذا الكتاب؟ من المرات القلائل التي يتم فيها معالجة الموروث الثقافي العربي بمختلف نماذجه بشكل براغماتي، لماذا؟ جرت العادة أن ينظر إلى هذا الموروث إما بوصفه من سقط المتاع الثقافي أو بوصفه فولكلورا يستهلك ويستحضر ويلبي الطلب وخاصة في المهرجانات وفي المسلسلات وفي الاستعراضات المدرسية وما إلى ذلك، يعني بتنا نكاد أن نصدق أن صورنا النمطية موجودة في مسلسلات رمضانية أكانت سورية أم لبنانية أم مصرية دون أن ندخل في التفاصيل. ماذا رغبنا؟ رغبنا في نقل هذا الموروث الذي ينبغي أن ننظر إليه بعين الحاضر، لماذا؟ لأنه متى التصق بتاريخية حدثه فإنه يصبح جزء من هذا الماضي المنقضي، هذا الموروث منه ما يصلح للبقاء في حياتنا اليومية ومنه ما ذهب بذهاب وظيفته وزال من منظومة سلوكنا، حاولنا أن ننقل هذا الموروث من خلال قراءة عصرية تستند إلى علوم العصر يعني دراسات أنتروبولوجية لسانية اجتماعية معمارية دراسات تتعلق بالفنون الجميلة كالرسم والخط والصورة والطابع، والطابع البريدي والصورة الفوتوغرافية كما درسنا أيضا بعض المشاءات العمرانية إن كان بوظيفتها الإيمانية التاريخية أم كان بوظيفتها العامة كالحمامات على سبيل المثال. على مدى يوم علمي كامل جرت في بيروت ندوة علمية شارك فيها علماء أنتروبولوجيون عرب ولبنانيون وحاولنا أن نلقي الضوء على بعض معالم هذا الموروث الثقافي الذي نراه ضمن نظرتين، في عنا نظرة شمولية وفي عنا نظرة انقسامية، النظرة الشمولية هي التي ترى في هذا الموروث جزء من الصيرورة الاجتماعية لأي مجتمع وتحديدا هنا نتكلم عن المجتمع العربي في نموذجه اللبناني، وفي نظرة انقسامية ترى دائما أن الماضي نقيض للحاضر والتجدد نقيض للمحافظة. حاولنا أن نكون بين بين فدرسنا هذا الموروث وأتينا بأصحاب الاختصاصات وأصحاب النصوص الإبداعية المطبوعة يعني كل تكلم في مجاله مثلا صاحب البطاقات البريدية تكلم عن الكتاب وهو "بريد الشرق" الفنان اللبناني الذي أهدانا صورة الغلاف تكلم عن كتابه "بعلبك بالأبيض والأسود" وكذلك الأمر بالنسبة لكل المشاركين الذين شاؤوا أن ينظروا إلى هذا الموروث بعين الحاضر. ما هو الموروث؟ الموروث ممكن أن يكون منشأة عمرانية ممكن أن يكون طقسا لغويا ممكن أن يكون سلوكا اجتماعيا ممكن أن يكون مهنة حرفية، في مقدمتي تكلمت عن المهن الحرفية التي تكاد تندثر حاليا في مجتمعنا الحاضر بدؤوا في مصر يسمون هذه المهن الحرفية ثقافة الـ take away يعني هذه المهن أيضا في طريقها إلى الانقراض ما لم يتم الاهتمام بها. نحن في لبنان لدينا مهن حرف يدوية من سكاكين جزين إلى صابون طرابلس، حاولت باحثة صديقة من طرابلس أن تلقي الضوء على أهمية تنمية المهن الحرفية وجعلها مكونا من مكونات التنمية الاجتماعية بشكل عام، كذلك الأمر بالنسبة لباحثين عرب شاركوا إن في الكلام عن درب الحج المصري من القاهرة إلى مكة المكرمة أو في الكلام عن طريقة ترميم الدور القديمة في طرابلس دكتور جون ياسمين أو عن طريقة الكلام اللي تكلمته شخصيا عن الحمامات العربية العامة ودورها ليس فقط الطهوري والنظافي ولكن دورها في شبك مجموعة من العلاقات الاجتماعية. ماذا يحدث اليوم، لماذا نتكلم مجددا عن الموروث الثقافي في كل تجلياته الشعبية والعادية؟ جرت العادة أن يأنف الإنسان من الكلام عن هذه المواضيع، لماذا؟ لاعتبارها مبتذلة ومن تحصيل الحاصل وشيء لا نستحضره إلا في المسلسلات التلفزيونية. لا، الموروث هو موجود لدينا في كلمة "صباح الخير" في كلمة "الله يعطيك العافية" في مختلف لغتنا اليومية التي نحاول أن نستحضر من هذا الموروث فيها هو موجود في أزيائنا هو موجود في سلوكنا في نظام عيشنا، حاولنا أن نقول للقارئ العربي إن الدراسات الأنتروبولوجية تستطيع أيضا أن تتعامل بطريقة عملية وبراغماتية مع هذا الموروث علينا أن نقبل عليه أن لا نجعله دونيا في نظرتنا الاجتماعية نستطيع أن نكون مواطنين في العالم وفي نفس الوقت أن نحافظ على موروثنا الثقافي بكل تجلياته علينا أن نهتم بإقامة معارض ومتاحف لتراثنا الشعبي لعاداتنا وتقاليدنا قبل أن تنقرض، وأذكر دائما بما تعلمناه في جامعاتنا الغربية والغرب رائد في هذا المجال، الشيوخ علينا أن نلجأ إلى هؤلاء الشيوخ لأنهم مكتبات متحركة يملكون الخبرة والوعي والرواية والحكاية، علينا أن ننتبه إليهم قبل فوات الأوان فالتراث جزء من مكونات الهوية حتى ولو كنا على أبواب القرن الواحد والعشرين.

الأهمية السياسية لتوثيق التراث ودلالاته

نادر سراج: موضوع توثيق التراث الشعبي الفلسطيني شكل إحدى المحاور التي بحث فيها أحد الزملاء المشاركين، الدكتور سحاب، من جملة الأفكار المحورية التي تميز بها هذا البحث هو وحدة التقاليد والأعراف العربية في بلاد الشام.

" قال أحد المشاركين في الندوة إن رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو أخذ معه إلى واشنطن في مارس عام 2010 خاتما عثر عليه الباحثون الإسرائيليون عن الآثار كما ادعى، وقال إنه لرجل كان يدعى نتنياهو بن يؤاش قبل 2800 سنة، أخذه إلى واشنطن ليقول إن هذا الخاتم صك ملكية يبيح لهم فلسطين. يدعون إذاً الانتماء إلى صاحب خاتم ليسرقوا بلدا ويشردوا شعبا ونحن لدينا كل الأدلة الثابتة الأثرية والبشرية والتاريخية ولا نجاريهم في الحجة بإهمال وجهل غير مفهومين، لم يعد يجوز بعد اليوم أن يدرك العدو خطورة تراثنا وطبيعته المقاومة فيحاول تدميره أو سرقته وأن نغفل نحن هذا التراث ونهمله لعدم إدراكنا أن حفظ التراث عمل مقاوم من الدرجة الأولى على الإطلاق".

نادر سراج: جاءنا الزميل دكتور سحاب بأمثلة ملموسة وتطبيقية على أعراف تلجأ إليها المجتمعات المحلية في فلسطين وموثقة في الموسوعة الفلسطينية وموثقة في كتاب له حول ما يقوم به هؤلاء المواطنون لدى قدوم مثلا غلام في عائلة معينة أو حتى لدى قدوم أنثى وماذا كانوا يفعلون من تمليح للطفل كي يحفظوه من صيبة العين ويحاولون أن يقيموا له هذه الأفراح المعروفة. إذاً ماذا خلص هذا الباحث وأيضا خلصت أبحاث أخرى مشابهة إلى وحدة الجذور التراثية في بلاد الشام وكذلك الأمر بالنسبة إلى الخليج العربي وكذلك الأمر بالنسبة إلى المغرب العربي، يعني صحيح جاءت اتفاقات سايكس بيكو الاستعمارية لتقسم ما بين تلك البلدان وخاصة في بلاد الشام ما بين فلسطين ومصر ولبنان والأردن وما إلى ذلك ولكن الباحث الأنتروبولوجي عندما يبحث في أصول وفي مكونات هذا الموروث الثقافي فلا بد أنه سيقع على المشتركات التي لا زالت حتى الآن حية في النفوس وهذا يدل بدون أدنى شك على أننا ننطلق جميعا من نفس الأرضية، عندما نتكلم عندما تنفرج أساريرنا عندما نحزن عندما نفرح عندما ندبك بالصوت وبالإيقاع وبالحركة وبالميجانا أو بالموال اللبناني أو بالدبكة إلى ما هنالك فثمة تقاربات ومشتركات عديدة تؤكد وحدة هذه الأمة على تنوعها الأنتروبولوجي والجغرافي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://arabic-23.3arabiyate.net/
بتول
مشرفة المرسى العام
مشرفة المرسى العام
avatar

البلد :
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 4324
نقاط تميز العضو : 107665
تاريخ التسجيل : 04/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: //دور النصوص المطبوعة في صون الموروث // لنادر سراج    27/05/11, 11:30 pm

[معلومات مكتوبة]

دور النصوص المطبوعة في صون الموروث

تأليف: نادر سراج

الناشر: مرصد بيروت الحضري

فهرس الكتاب:

أولا: الفنون الجميلة.. الرسم والصورة والطابع

هكذا..

بعلبك بالأبيض والأسود

إطلالة على البطاقات البريدية

الطوابع البريدية ودورها في تجذير الذاكرة

ثانيا: العمارة والنسيج الاجتماعي

الحمامات العامة في الموروث الثقافي العربي

ترميم المباني الأثرية في ضوء المراجع التاريخية

الموروث الثقافي في خدمة الاكتشافات الأثرية

ثالثا: فنون القول والحرف والصنائع

الحرف المدينية: قراءة تنموية لموروثنا المادي

صناعة الكتاب ومعرفة تراثنا

تجانس المجتمع البيروتي

توثيق التراث الفلسطيني

الموروث اللغوي في ضوء الدرس اللساني

تجربة في التأليف اللغوي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://arabic-23.3arabiyate.net/
بتول
مشرفة المرسى العام
مشرفة المرسى العام
avatar

البلد :
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 4324
نقاط تميز العضو : 107665
تاريخ التسجيل : 04/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: //دور النصوص المطبوعة في صون الموروث // لنادر سراج    27/05/11, 11:31 pm

المصدر / أرشيف الجزيرة

هنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://arabic-23.3arabiyate.net/
 
//دور النصوص المطبوعة في صون الموروث // لنادر سراج
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مرسى الباحثين العرب :: مرسى اللغة العربية و آدابها :: مرسى علوم اللغة العربية و آدابها-
انتقل الى: